وزير الأوقاف: الهجرة النبوية أعظم نقطة تحول في تاريخ الإسلام

0
116
مختار جمعة وزير الأوقاف
مختار جمعة وزير الأوقاف

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، أن من يصلي الجمعة ظهرًا في بيته خوفًا على نفسه فلا حرج عليه، قائلًا،: “الفتح الجزئي المقرر له يوم الجمعة 28 أغسطس الجاري، ومع استمرار وجود الفيروس، فلو أن أحد كبار السن خشي على نفسه وصلى في بيته ظهرا، أو أصحاب الأمراض المزمنة أو أي إنسان فضل الصلاة في المنزل تحوطا حتى زوال الفيروس والإجراءات الاحترازية فلا خرج عليه”.

وأضاف الوزير، خلال احتفالية الوزارة برأس السنة الهجرية، أنه عند عودة صلاة الجمعة إلى طبيعتها بعد انتهاء فيروس كورونا، تكون واجبة على كل مسلم، مهنئًا الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، والشعب المصري، والأمة العربية والإسلامية، بالعام الهجري الجديد.

وقال جمعة، خلال كلمته،: “إن الهجرة النبوية المشرفة أعظم نقطة تحول في تاريخ الإسلام، نسأل الله العلى العظيم أن يجعله عاما للأمل وأن يعجل فيه برفع البلاء عن البلاد والعباد”، مشيرًا إلى أن الجماعات المنحرفة والمتطرفة تشوه الانجازات الكبرى وتشيع روح اليأس وكل هذا ليس من الإسلام في شيء

حضر الاحتفالية اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة نائبا عن رئيس الجمهورية، والسيد محمود الشريف، نقيب الأشراف ووكيل مجلس النواب، والدكتور شوقي علام مفتى الجمهورية، وعبد الهادي القصبي، شيخ مشايخ الطرق الصوفية، والشيخ نظير عياد، أمين عام مجمع البحوث، نائبا عن شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، والشيخ خالد خضر وكيل وزارة الأوقاف بالقاهرة.

وكانت دارُ الإفتاء المصريةُ أعلنت أن اليومَ الخميس الموافق 20 أغسطس لعام 2020 ميلاديًّا هو أول أيام شهر المحرم لعام 1442 هجريًّا.